تسجيل الدخول

 

الأخبار
الأمير سطام بن عبد العزيز يرعى احتفال المعهد بيوم الخريج والوظيفة السادس عشر
 
04/06/1433

الأمير سطام بن عبد العزيز يرعى احتفال المعهد بيوم الخريج والوظيفة السادس عشر



رعى صـاحب السمو الملكي الأمير سطـام بن عبد العزيز، أمير منطقة الريـاض، يوم الثلاثاء 3 جمادى الآخرة 1433 هـ، الموافق 24 ابريل 2012م حفل يوم الخريج والوظيفة السادس عشر الذي ينظمه معهد الإدارة العامـة، في مركز الأمير سلمـان للمؤتمرات بالمركز الرئيس للمعهد بالرياض.  

وكان في استقبال سموه عند وصوله مقر الحفل بمعهد الإدارة العامة معالي وزير الخدمة المدنية ورئيس مجلس إدارة المعهد الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله البراك ومعالي نائب وزير الخدمة المدنية الأستاذ عبدالرحمن بن عبدالمحسن العبدالقادر، ومعالي مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الشقاوي، وعدد من كبار المسئولين في معهد الإدارة العامة.

وبعد أن أخذ سموه مكانة في المنصة الرئيسة بدئ الحفل بآيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى معالي مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الشقاوي كلمته بهذه المناسبة، وألقى بعده الخريج يوسف العمريكلمة الخريجين، عقب ذلك ألقى سعادة الأستاذ عيسى بن محمد العيسى رئيس مجلس إدارة مجموعة سامبا المالية كلمة الفائز بجائزة المعهد لتوظيف خريجيه، ثم ألقى الأستاذ خالد بن سليمان العليان رئيس مجلس إدارة البنك السعودي البريطاني (ساب) كلمة الرعاة والشركات والمؤسسات المشاركة، بعد ذلك ألقى معالي وزير الخدمة المدنية ورئيس مجلس إدارة المعهد الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله البراك كلمته بهذه المناسبة، عقب ذلك تفضل راعي الحفل صاحب السمو الملكي الأمير سطـام بن عبد العزيزبإلقاء كلمته بهذه المناسبة. قام بعدها سموه بتسليم شهادات التهنئة لأوائل الخريجين، كما سلم الدروع للمولين،وسلم جريدة الجزيرة درع الراعي الإعلامي، كما سلم قناة الإخبارية درع الراعي الفضائي، وسلم شهادات الشكر والتقدير للمشاركين بالأجنحة في معرض التوظيف، بعد ذلك قام سموه بتسليم درع المعهد للحائز على المركز الأول في توظيف أكبر عدد من خريجيه خلال العام التدريبي 1432/1433هـ، وكان الفائز لهذا العام مجموعة سامبا المالية، ثم تشرف معالي وزير الخدمة المدنية ورئيس مجلس إدارة المعهد الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله البراك بتسليم درع المعهد التذكاري لصاحب السمو الملكي الأمير سطـام بن عبد العزيز لرعايته الكريمة. عقب ذلك تفضل سموه بافتتاح معرض التوظيف، ثم غادر سموه موقع الحفل مودعاً بمثل ما استقبل به من حفاوة وترحيب.