تسجيل الدخول

 

الأخبار
إمارة منطقة عسير تنظم اجتماع الطاولة المستديرة حول "سوق العمل"
 
19/04/1433
 

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد

إمارة منطقة عسير تنظم اجتماع الطاولة المستديرة حول "سوق العمل"

د. عبدالرحمن الشقاوي يفتتح الاجتماع بمقر معهد الإدارة العامة بالرياض

 
 

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز نظمت إمارة منطقة عسير اجتماع الطاولة المستديرة بالتعاون مع معهد الإدارة العامة حول موضوع "سوق العمل: المشاكل والحلول"، وذلك بالمركز الرئيس للمعهد بالرياض خلال الفترة من 18-19/4/1433هـ.

وافتتح معالي مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الشقاوي فعاليات الاجتماع في تمام الساعة (9:30) من صباح اليوم (الأحد 18/4/1433هـ)، بمركز الأمير سلمان للمؤتمرات بمقر المعهد بالرياض وذلك بحضور سعادة وكيل إمارة منطقة عسير المهندس عبدالكريم بن سالم الحنيني المشرف على الاجتماع، وعدد من وكلاء إمارات المناطق، بالإضافة إلى (31) مشاركاً من عدد من الأجهزة الحكومية، ويقدم خلال الاجتماع "22" ورقة عمل.

وهدف الاجتماع إلى إلقاء الضوء على واقع سوق العمل في المملكة والمشاكل التي يواجهها، وسبل علاجها، آخذاً في الاعتبار العوامل المؤثرة والاستراتيجيات الفعالة وسياسات تنمية الموارد البشرية، والتستر التجاري والآثار الاقتصادية والأمنية والتنموية والاجتماعية.

وجاء هذا الاجتماع بناءً على ما تم الاتفاق عليه في الاجتماع التحضيري الأول لوكلاء إمارات المناطق المنعقد بإمارة منطقة القصيم في 26/1/1433هـ، لإعداد دراسة تشتمل على توصيات واقعية وقابلة للتطبيق. وذلك انطلاقا من حرص حكومتنا الرشيدة على توطين الوظائف وتقليل نسبة البطالة. 

وقد تم طرح ثلاث  قضايا رئيسية في هذا الاجتماع هي: ظاهرة البـــطالة وأسبابها، وسياسات التوظيف والتدريب ، والعمالة الوافدة.

وتتمثل أهمية هذا الاجتماع في كونه يبحث عدداً من الموضوعات الهامة والحساسة في الوقت الراهن والتي تسعى الدولة -رعاها الله -إلى معالجتها والحد من أثارها. كما أن هذا الاجتماع سيسهم من خلال ما طرح فيه من أفكار ورؤى وما خرج منه من نتائج وتوصيات في إثراء الدراسة التي تعدها حالياً أمارة منطقة عسير عن سوق العمل والتي تم الاتفاق على إعدادها فـي الاجتماع التحضيري الأول لوكلاء إمارات المناطق والذي عقد فـي إمارة منطقة القصيم والتي سوف تعرض نتائجها وتوصياتها في الاجتماع السنوي التاسع عشر لأصحاب السمو أمراء المناطق والذي يترأسه صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.    

وقد تضمن اجتماع الطاولة المستديرة ثلاثة محاور رئيسة هي:

المحور الأول: ظاهرة البطالة: عمق المشكلة وواقعية الحلول. واندرج تحت هذا المحور أربعة موضوعات هي: تحليل ظاهرة البطالة وتشخيص عمق آثارها على المستوى الوطني، ودراسة مصادر البطالة بجميع أنواعها، و دراسة آثار البطالة الاجتماعية والاقتصادية والأمنية على المستوى الوطني، وتقييم التشريعات والإجراءات المتخذة لعلاج ظاهرة البطالة والحد من آثارها.

المحور الثاني: سياسات التوظيف والتدريب. واندرج تحت هذا المحور ستة موضوعات رئيسة، هي: البرامج التي تلبي حاجة سوق العمل التدريبية والتأهيلية والتدريب المنتهي بالتوظيف، ومجالات عمل المرأة .. المعوقات والحلول، وواقعية المواءمة لمخرجات مؤسسات التدريب والتعليم لمتطلبات سوق العمل، وأنظمة الأجور والحوافز التي يطرحها القطاع الخاص والحاجة إلى إعادة النظر، وكذلك استراتيجيات وزارة العمل الجديدة (نطاقات،حافز، طاقات)، ودور القطاع الخاص والغرف التجارية في التدريب وإعادة التأهيل والبرامج المقترحة لذلك.

المحور الثالث: قضايا العمالة الوافدة. واندرج تحت هذا المحور خمسة موضوعات رئيسة هي: مشكلة الهجرة العمالية غير الشرعية، وظاهرة التسلل وأثرها في زيادة حجم سوق العمالة الوافدة، و الطلب الفعلي على العمالة الوافدة، و ظاهرة هروب العمالة الوافدة ومشاكل التستر، وظاهرة سيطرة بعض الجنسيات الوافدة على بعض النشاطات التجارية والحرفية.